التربية البدنية للتربية الخاصة

التربية البدنية

للتربية الخاصة

Image result for ‫صور التربية البدنية للتربية الخاصة‬‎

 

من خلال العمل مع فئات التربية الخاصة لفترة كبيرة من السنوات وخاصة ذوى الإعاقة العقلية كانت حصة التربية الرياضية لها دور واثر كبير في تنمية مهارات الطلاب وكنت أقودها بنفسي في أوقات كثيرة لغياب معلم التربية الرياضية في أوقات كثيرة لأسباب متعددة منها الجهل وعدم إدراك أهمية التربية البدنية لذوى الاحتياجات الخاصة وعدم المتابعة من الجهات المسئولة في الإشراف وغيره .

وكما نعرف إن التربية الخاصة لذوى الاحتياجات الخاصة لها أهداف تسعى إلى تحقيقها بالتعاون مع الأنشطة المختلفة ومن ضمن هذه الأنشطة النشاط الرياضي البدني وهو ما نطلق عليه التربية الرياضية أو البدنية أو حصة الألعاب تلك التربية التي تتفق في أهدافها مع التربية البدنية للطلاب العاديين فهي تهدف إلى تنمية عناصر اللياقة البدنية المرتبطة بصحة الطلاب والمحافظة عليها وتقدير وتنمية قدراتهم الخاصة مع تنمية الاتجاهات الايجابية والمعرفية المرتبطة بممارسة النشاط البدني .

ومن هنا نستطيع أن نفرق بين التربية البدنية العامة للطلاب العاديين والطلاب ذوى الاحتياجات الخاصة

  • التربية البدنية للعاديين يستطيع فيها الطالب العادي الاستفادة من التعليمات والمعلومات بما يتميز به من مفهوم مميز وقدرة اجتماعية وصحة عقلية وإتباع القوانين ومعرفتها وإدراكها والسلوكيات المطلوبة فيها ولديه القدرة على سلامة المستقبلات الحسية والإدراكية علاوة على الاستفادة مما يتعلمه من تدريبات والعاب وأنشطة رياضية متنوعة .

  • ولكن طالب التربية الخاصة يعتمد على الخطط الفردية في التعليم

( التعليم الفردي )

والتدريب لما نتوقعه من إمكانيات الفشل وعدم تحقيق الأهداف المرجوة ومن هنا نجد أن معلم التربية الخاصة مطالب في عمله بالمدرسة بالتنسيق مع  الآخرين من أفراد ومؤسسات لتحقيق أهداف الخطة الفردية( البرنامج الفردى ) ومتطلباتها ولكن معلم التربية البدنية للعاديين كل ما هو مطا لب به تنفيذ منهج وطرق تدريس بالمدرسة فالفرق بين الاثنين كبير مع التخصص الواحد ولكن التطبيق يختلف حسب الفئة المتعامل معها المعلم

أهمية التربية البدنية للتربية الخاصة

هناك مجالات وأهداف متنوعة للتربية البدنية لذوى الاحتياجات الخاصة وهى :

  • أهداف سلوكية

  • أهداف نفس حركية

  • أهداف معرفية

  • أهداف وجدانية

النشاط الحركي 

من أهم الخدمات التي يحتاجها طالب التربية الخاصة هو تنمية  النشاط  الحركي للطالب فعن طريق النشاط البدني تتحسن اللياقة البدنية للطالب وتحسين الكفاءة الوظيفية والقدرة العقلية  وتساعد على زيادة الثقة في النفس وتقبل التوجيهات الموجهة لهم وخلق فرص التفاعل والاندماج مع الأسوياء .

الأهداف السلوكية

الهدف السلوكي للتربية البدنية لذوى الإعاقة يساعد على تقيم فاعلية التعليم وتحديد المهارة المطلوبة وطريقة تدريسها ويسعى لتغير سلوك الطالب إلى الأفضل مع اكتساب الخبرات التعليمية والثقافية من المواقف التعليمية المتنوعة .

الهدف السلوكي هو من الأهداف العامة الرئيسية للتربية الخاصة وهو موجه إلى متابعة وتعديل سلوك التلميذ ويمكن ملاحظته وقياسه من خلال الأداء .

الأهداف السلوكية لها ثلاث عناصر وهى :

  • الفعل السلوكي من جانب المتعلم وهو التلميذ

  • وضوح الشروط التي تؤدى فيها المهارة سواء طبقا للمقاييس الدولية أو المحلية أو الأداء بصفه عامة

  • معايير قبول أداء السلوك

  • ( نسبة النجاح في الأداء )

  • صحيح- أداء بدقة- دون أخطاء . 

المجال النفسحركى

يحتوى على أهداف مهارية حركية وبدنية مثل المشي والجري والرمي أو التصويب على المرمى كالسلة أو الطائرة أو اليد كالتدريب على الرمي للكرة من أسفل إلى أعلى أو الوثب لأعلى أو التدريب على تصويب كرة اليد  في المرمى  مرات عديدة  أو التدريب على تمرير كرة القدم للزميل في مسافة محددة  .

المجال المعرفي

يشمل تعريف الطلاب تعريفا مبسطا بقوانين الألعاب المناسبة لهم مع التوجيهات الخاصة بالصحة العامة والتذكير المستمر للطالب بكيفية تنفيذ المطلوب منه .

المجال الوجداني

يشمل التعاون بين الأفراد في أداء التمارين وتوعية الطالب بالمحافظة على الأدوات المستخدمة في الشرح والتمرين وكذلك توعيه بعدم التفريط في ملابسه الخاصة وتشجيعه على الفوز والمنافسة عليه .

هذا ما أراه في أهمية النشاط الرياضي لذوى الاحتياجات الخاصة وخاصة الإعاقة العقلية وأتمنى بذل المزيد من الجهد من مسئولي النشاط الرياضي بالتعليم تجاه أبنائنا ذوى الاحتياجات الخاصة .

=============

تحياتي

عاشق التربية الخاصة

حسن عبد المقصود على