سوء استخدام العقاقير الطبية

سوء استخدام العقاقير الطبية

 

آثار سوء الاستخدام

وتتمثل فى :

 

–  اثار سوء استخدام الريتالين :

يعتبر من العقاقير ذات تأثير مخدر وضمن المواد التي تصنف ضمن الجدول الثاني للمواد المخدرة. وحصول المراهقون على هذه العقاقير من الأفراد التي يوصف لهم كدواء لعلاج

(صعوبات الانتباه وفرط النشاط) :

 

1-  يمكن  تحويل الأقراص إلى بودرة مثل كوكاين يسهل البيع التعاطي .

2- يستخدم المراهقون صورة أخرى للريتالين عن طريق إذابته في الماء و توزيعه و تعاطيه من خلال حقنة كسائل مخدر.

3- يطلب من التلاميذ زيادة الجرعة و تكراره لتعاطيه كمخدر.

 

– أثار إدمان الريتالين :

1- يؤدي سوء الاستخدام الى اثار جانبية اخرى تشكل اكثر خطورة تتمثل في ادمان المتعاطين له نظرا تكرار تعاطيه وتزايد الجرعات.

2- ونثبت ان ما بين 35-50 من المراهقين الذين يترددون على مراكز علاج الإدمان يتعاطون الريتالين عن طريق الفم و الحقن.

 

4-  الآثار الارتدادية

(أثار نهاية مفعول الجرعة) :

إلى جانب ألآثار المترتبة على سوء الاستخدام الريتالين و إدمانه من قبل الأطفال و المراهقين هناك أثار أخرى ذات أبعاد معرفية سلوكية انفعالية تتمثل في تغيرات الحادة المصاحبة لنهاية مفعول الجرعات التي يتعاطاها الأطفال أو المرهقون و تسمى الآثار الارتدادية

حيث يصاحب نهاية تأثير مفعول الجرعة ارتداد حاد في السلوك لدى الطفل او المراهق ومن هذه الآثار.

  • تغير حاد في الأداء المعرفي :

  • مثل :

*ضعف التركيز و القابلية العالية للتشتت

*تدهور حاد في نشاط الذاكرة و الاحتفاظ بالمعلومات و استرجاعها

*تغير حاد في السلوك المهارى و الحركي

*العودة إلى أنماط سلوكية غير متوقعة و بصورة أكثر حدة حيث يزعج المتعاملين معهم و المحيطين بهم.

تغير حاد في النواحي الانفعالية

استجابات انفعالية مدمرة لشخصية الطفل و المراهق ، الاكتئاب ، الإحباط، الميل للعزلة، العدوان ، الانسحاب، ضعف مفهوم الذات.

 

الشعور بالعجز المكتسب

يتحول إدراكه لذاته على انه عاجز عن التعلم و إن تكوينه العقلي يقف أمام إحرازه أي تقدم فيصبح :

  • اقل تقبلا لذاته

  • مفتقر للشعور بالإنجاز ضعف الثقة

  • بقدراته و معلوماته

  • أميل للعدوان اتجاه نفسه و متعاملين معه

وهذا كله نتيجة طبيعية لتاثير المخدر على الجسم ومن هنا يجب التحذير من الاستخدام المفرط للدواء وبدون متابعة طبية لان الدواء يفقد مفعوله او يقل بعد فترة طويلة من العلاج فمتابعة الطبيب المعالج لها اهمية كبيرة .

فلنتابع ونراجع الطبيب كما ظهرت

اعراض غير طبيعية على الطفل .

العلاج طويل ويحتاج لشئ من الصبر والدعاء المستمر .

بسمة امل للجميع