زنا المحارم واثاره النفسية
يونيو 4, 2018
الصلب المشقوق
يونيو 4, 2018
Show all

اهتمام الإسلام بذوي الاحتياجات الخاصة

الإسلام وذوى الاحتياجات الخاصة

نتيجة بحث الصور عن اهتمام الإسلام بذوي الاحتياجات الخاصة

اهتمام الإسلام

بذوي الاحتياجات الخاصة

اهتم الإسلام بذوي الاحتياجات الخاصة وعاملهم معاملة الأسوياء في الحقوق والواجبات وأمرنا برعايتهم ومساعدتهم والتعامل معهم بكل حب واحترام مما نفتقده اليوم في مجتمعاتنا العربية من عدم احترام وضياع الحقوق

وقد تميز المجتمع الإسلامي بنظرته الإيجابية إلى المعوقين، فخصص لهم من يساعدهم على الحركة والتنقل وإنشاء المستشفيات العلاجية.

ولقد عني الخلفاء وحكام المسلمين بالمرضى والمعاقون، ويبدو ذلك واضحاً في اهتمام عمر بن الخطاب، وعبد الملك بن مروان، وعمر بن عبد العزيز وغيرهم من الخلفاء والحكام بتوفير الرعاية الاجتماعية للمعاقين،

وقد بلغ من اهتمام عمر ابن عبد العزيز -رضي الله عنه- بهذا المجال أنه حثّ على عمل إحصاء للمعاقين وخصّص مرافقاً لكل كفيف، وخادماً لكل مُقعد لا يقوى على القيام وقوفاً وبخاصة عند أداء الصلاة

ومن الحقوق التي يهبها الإسلام للمكفوف مثلاً أن يأكل عند الحاجة من بيوت أهله أو أقربائه، وأن يشاركهم في طعامهم من غير أن يجد هو في نفسه غضاضة من ذلك، ومن غير أن يجدوا هم في أنفسهم غضاضة من ذلك.

وفي هذا المقام جاء قول الله تعالى في سورة النور: (ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج ولا على أنفسكم أن تأكلوا من بيوتكم أو بيوت أُمهاتكم… الآية) . النور:61

لقد اهتم الإسلام بالمعاقين بما يحمله من تعاليم التسامح والحب والإخاء بين البشر وذلك من أجل أن يسترد، المعاقون مكانتهم في المجتمع ويتعاملون كا الأسوياء في الحقوق والواجبات

===============
إعداد

حسن رزق

hassan rzk
hassan rzk
خبير ومستشار تربوي سابق ومدير وصاحب موقع بسمة امل العائلى

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: