انانية ام وخراب البيت
يونيو 6, 2018
الصرع والمرأة
يونيو 6, 2018
Show all

التربية الجنسية للمعوقين عقليا

التربية الجنسية

والتعامل الاجتماعي للمعوقين عقليا

========

نتيجة بحث الصور عن صور التحرش بالمعاقين

 

مرة أخرى نعود لموضوع هام يهم الأطفال ذوي الإعاقة فالجنس بناء جسدي عاطفي يطال كل النفس وسائر الجسد بينما التناسلي ليس له إلا وظيفة تهدف من خلال هذا البناء فالحياة الجنسية تهدف للذة والبناء التناسلي وسيلة لهذه الشهوات وكما اجمع العديد من علماء النفس إنها لا تبدءا عند البلوغ فالطفل ومنذ ولادته يحمل معه بروز لدوافع الجنسية والتأثير الجنسي ليس محصورا في مرحله معينه بل يرافقه صبغة الحياة.

لا تختلف هذه المظاهر عند الأشخاص المعوقين عقليا لكن طرق التربية والتوجيه يجب أن تكون أدق بحيث يجب توجيه الفتيات من اجل منع ترضعه للاستغلال الجنسي مما يؤدي إلى مشاكل نفسيه

وقد يصر البعض على استخدام العقاب إزاء أي مظهر جنسي أو أساليب التهديد والتهويل والذي قد تؤدي إلى مشاكل نفسيه متعددة, إن الأمور الصحية البحتة وطرق الوقاية تعتبر جزا يسرا من مجمل التربية الجنسية للأطفال المتخلفين عقليا ويجب أن تتركز المناهج التربوية الخاصة على الأمور الصحية كجزء أساسي لقضايا الجنس وباتجاه اكتساب تربيه جنسيه مناسبة .
من المهم آن يتحسس الوالدان والمدرس مشاكل التلميذ الجنسية للقيام بتطبيق برنامج ناجح وفعال.
الهدف العام : سيتمكن الطفل من إدراك طبيعته الجنسية ومن التصرف تبعا لذلك بسلوك يكون مقبولا اجتماعيا ومحبوبا .

الأهداف الخاصة :

طلب الإذن بالدخول للحمام في الوقت المناسب
أن يكون انفعاله للتبول بالنسبة إلى التبول انفعالا عاديا وطبيعيا
يتمكن من التزام النظافة والغسيل

يخلع أو تخلع الملابس في أماكن خاصة
يلتزم عدم التعدي على حرمة الغير
يتمكن/تتمكن من تسمية مختلف أعضاء الجسم بما فيها الأعضاء التناسلية بالأسماء العلمية
يتمكن/ تتمكن من معرفة الفروق الجنسية
تتدرب التلميذة على العناية بصحتها أثناء الحيض وتعتاد على ذلك
عدم إظهار أعضاء الجسد أمام الغير
التمكن من معرفة العادات الاجتماعية المتعارف عليها من الناحيتين الجنسية والالتزام بها
إذا حصل الاستمناء فيجب أن يكون في مكان خاص
أن يتصرف بشكل اجتماعي مقبول مع كلا الجنسين
أن يتمكن من المشاركة في الحديث عن أهمية الرباط العائلي
أن يتمكن من إدراك المشاعر الجنسية التي تنتابه وكيفية ضبطها
يتمكن من التفريق بين أخوته –أمه- أبيه- وبين الأغراب
أن تتجنب الاستغلال الجنسي من احد ما ت
أن يتطلع على أن الحمل عمل وظيفي وحيوي

أسئلة و أجوبة للاستاذه الدكتورة أمل المخزومي

السؤال الأول : كيف نحمي أبنائنا من التحرش الجنسي ؟

الجواب :
ـ توعية الأبناء منذ الصغر وبشكل صريح بعيد عن الابتذال والتطرف في الصراحة.
ـ أن تكون التوعية حسب عمر الطفل وتكون مبسطة جدا مع الصغار وبتوضيح أكثر مع الكبار .
ـ عدم السماح للأطفال أن يناموا بفراش واحد .
ـ ينبغي مراقبتهم عند اللعب خاصة عندما يختلون بأنفسهم . وقد يعملون أشياء تعتمد على التقليد للكبار وببراءة .
ـ لا يسمح للأطفال اللعب مع الكبار والمراهقين لئلا يحدث المحذور عن طريق الاستغلال والاعتداء والانحراف وهذه هي الطامة الكبرى .

ـ ينبغي على الوالدين الحرص والحذر الشديد أثناء ممارسة العلاقة الجنسية فيما بينهما وأن يسيطرا على كل مجال يتيح التلصص لأبنائهما أو سماع صوتهما لان حب الاستطلاع لدى الأبناء بهذا الخصوص شديدا جدا .
ـ تجنب التحدث أو التشويق أو الإثارة الجنسية مهما كان نوعها .
ـ بعض الأمهات تلاعب طفلها بمداعبته لإغضاء جنسه وهو صغير كي تثير لديه الضحك وغرضها الدعابة ولا تدري أن هذه المداعبة ستجلب له المشاكل .

السؤال الثاني : كيف نشجعهم في حالة تعرضوا لذلك أن يخبرونا بحيث نستطيع فعل شيء…أو على الأقل منع أي تحرشات جديدة قدر الإمكان؟

الجواب :
على الأبوين أن يحيطوا الطفل بالحنان والحب وزرع الثقة بينهم
ـ الابتعاد عن زرع الخوف في نفوس الأطفال بحيث لا يستطيع الطفل أن يكون صريحا مع والديه نتيجة لذلك الخوف
ـ أن تكون ألام قريبة لبنتها كي تساعدها على حل مشاكلها وليس هناك فتاة بدون مشاكل وقد تكون بين تلك المشاكل مشكلة التحرش الجنسي بكل أنواعه من الكلام إلى الفعل عندها تستطيع ألام أن تقدم النصائح لابنتها . وأن يكون الأب قريب لابنه كي يفصح له ما يجول بخاطره .4 ـ قص أو تزويد الأبناء بقصص وحوادث تتحدث عن العفة والشرف كي يتعلموا منها العبر .

السؤال الثالث :ما هي آثار التحرشات الجنسية على نفسية الطفل؟

الجواب :
للتحرشات الجنسية عواقب كثيرة منها ما يأتي :
ـ قد يتلذذ الطفل بهذا الموقف ويستمر على ذلك ويؤدي به إلى الانحراف إذا أهمل ولم لم يتلقى النصح والحذر من ذلك .
ـ يشعر بالخوف من الطرفين الإفصاح لوالديه أو للكبار خوفا من العقاب أو التندر عليه أو الاستهزاء به …الخ ومن الجانب الثاني يخاف من المعتدي عليه لأنه يهدده بالقتل أو بشيء آخر إن أفشى ذلك لأحد .
ـ يشعر بالإهانة من جراء ذلك التحرش وكم من حالات نواجهها في العيادة بأن الضحية يبكي أشد البكاء ويسأل ماذا أعمل وهذا يدل على المرارة التي يشعر بها .
ـ قد يكون الضحية عدواني انتقامي وقد يعتدي على الآخرين مثلما اعتدي عليه وتكون الحلقة مفرغة في هذا الموقف .
ـ قد يكون انطوائي منعزل يكره الآخرين ولا يرغب في العلاقات الاجتماعية
ـ منهم من يصاب بإضرابات نفسية مختلفة

كالنكوص أو الكآبة وأحيانا الانتحار أو الوسواس القهري …الخ .
ـ تكون ثقته بنفسه وبالأخرى ضعيفة جدا .
ـ قد يصاب بأمراض جسمية وحتى عقلية .
ـ يصاب بالخجل ويكون من الصعب عليه التعامل معهم
10 ـ يصاب بالشذوذ الجنسي كاللواط للرجل أو السحاق للمرأة
11 ـ يعزف عن الزواج خوفا منه وإن اجبر على الزواج لا يسعد بذلك الزواج.
12 
ـ يخجل من الإفصاح عما يعاني من أمراض في الجهاز التناسلي والتهابات مختلفة .
13 
ـ يعاني من تأنيب الضمير الشديد
14 ـ تسيطر عليه أحلام اليقظة .

وأخيرا يجب علينا أن ننظر إلى الطفل المعاق على انه إنسان طبيعي له ميوله ورغباته كالسوي وكل ما نستطيع فعله هو التوجيه والمتابعة والنصح والإرشاد لمراعاة ظروفه العقلية حتى لا يستغله ضعاف النفوس من البشر غير الأسوياء اللذين لا ضمير لهم ولا ذمة

============

إعداد

حسن عبد المقصود على

hassan rzk
hassan rzk
خبير ومستشار تربوي سابق ومدير وصاحب موقع بسمة امل العائلى

2 Comments

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: